أخبار فنية

عندما رفض عادل امام ان يكون بديلا للضيف احمد

لا تبخل علينا بالمشاركة
  • 2
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    2
    Shares

 عندما رحل الضيف أحمد في 1970، حدثت صدمة كبيرة للفنان سمير غانم، وجورج سيدهم، وإذ أنه تركهم في عز نجاح فرقتهم “ثلاثي أضواء المسرح”. وقتها تقدم عدد كبير من الممثلين الجدد لسمير وجورج لكي يصبحوا بديلاً للضيف، فمنهم من كان يُشبهه بشكل كبير ولكن لا توجد نفس الروح. في ذكرى ميلاد الضيف الذي كان ضيفا خفيفا على هذه الحياة، وفي يوم ولادته 12 سبتمبر، ننشر قصة رفض عادل إمام أن يكون بديلاً له.

يقول الفنان سمير غانم: بعد وفاة الضيف فكرنا في عادل إمام ليصبح الضلع الثالث، وكان مجرد تفكيراً لكن الأمل كان بعيداً جداً، فعادل كان مشغولاً ويقدم روايات مع “المتحدين” ومن المستحيل أن يترك فرقة “الفنانين المتحدين” التي كانت فرقة مشهورة جداً وقتها.

وفي ذات مرة قبل وفاة الضيف أحمد أخذناه معنا في حفلة لإنقاذ الموقف، وكان يشاركنا عن انشغال الضيف، وكانت هذه المرة في حفلة “أضواء المدينة”، كنا ذهبنا متأخرين وقابلنا عادل وقلنا له “والنبي يا عادل تعالى معانا” فسأل لماذا، فأخبرته أنه سيقول “دكتور إلحقني”، ووقتها صعبنا عليه، ووصلنا متأخرين، ووجدنا الإذاعي جلال معوض المسؤول عن “أضواء المدينة” واقفاً على الباب ينتظرنا، وعندما رآى عادل والذي كان لا يعرفه فسألنا عنه، وقلت له أن الضيف مشغول في تصوير فيلم وعادل سيأخذ دوره.

لو كان يرضى عادل إمام أن يكون بديلاً للضيف بعد وفاته لكان الأمر جميلاً جداً، وهذا ما عرضناه عليه، ولكن من الممكن يكون عادل لم يكن يريد أن يصبح واحداً من “ثلاثي أضواء المسرح”، إذ أنه كان لديه مشاريع أخرى، ورغم أنه كان صديقنا المقرب، لكن كان لدينا تركيبة مختلفة عنه، ويجب على من يشترك معنا أن ينسى حلمه الخاص ليصبح حلماً جماعياً، وهذا مستحيلاً بالنسبة لعادل.

*ملحوظة: كل ما يلي نشر في موقع (في الفن) على لسان سمير غانم في حواره مع الناقد طارق الشناوي والذي نُشر في كتاب “سمير غانم.. إكسير السعادة” الذي صدر في الدورة 39 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

  •  
    2
    Shares
  • 2
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

شارك بتعليق على المقالة!

One Reply to “عندما رفض عادل امام ان يكون بديلا للضيف احمد

Comments are closed.