شخصيات فنية

تهاني راشد: تزوجت يحيى العلمي 20 عاما بعد مشاجرة على المسرح!

لا تبخل علينا بالمشاركة
  • 11
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    11
    Shares

اسمها بالكامل تهانى حسن حُسنى راشد “الشهيرة بتهانى راشد، ولدت في 11 سبتمبر 1935م من أسرة ميسورة الحال بحى الروضة بمُحافظة القاهرة و كان والدها أستاذا في الكيمياء، رفض بشدة دخولها مجال التمثيل، وحرص على توجيه اهتمامها إلى الدراسة والرياضة، تلقت تعليمها الإبتدائى بمدرسة الراهبات ثُم إلتحقت بجامعة القاهرة و تخرجت من كلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية.

إكتشفها المُخرج “محمد كريم” فى السينما بعد أن نشرت إحدى المجلات صورة لها حين قامت بدور صغير فى فيلم “دليلة” ثم إنقطعت عن السينما لتعود فى فيلم “جميلة بوحريد” و كان عاطف سالم هو الذى جعل إسمها يلمع فى “إحنا التلامذة” و “صراع فى النيل” مع المخرج يوسف شاهين، ثم إستأنفت نشاطها السيمائى بعد ذلك فى عدة أفلام كان أشهرها “سكة سفر” و “صراع العُشاق” و “الخدعة الخفية” و”الحسناء و اللص” و “رحلة النسيان” و”إسماعيل يس بوليس سرى” و”صراع فى النيل” ثُم ركزت نشاطها فى التليفزيون و من أشهر أعمالها “رأفت الهجان” و”التوأم” و “بنات أفكارى” و “قلبى يناديك” و “مضى عُمرى الأول” و “أزهار” و “الظاهر بيبرس” و “القاهرة تُرحب بكُم” و “الفُرسان” و “الحرافيش” و “الرحايا” و “شرف فتح الباب” و “يوميات ونيس” و “زيزينيا” و “طاقة نور”.

تزوجت من المُخرج الراحل “يحيى العلمى” بعد مشاجرة وقعت بينهما على المسرح، كادت فيها أن تضربه، بعدما وبخها بشدة وهي على المسرح في بروفة العرض المسرحي “قنديل أم هاشم”، ليتم الزواج بعد ذلك، وتنجب منه ابنتيها “شيرين، ويارا”. أشركها معه فى كثير من مُسلسلاته لكنها لم تعمل معه فى أفلامه! و يُعد دورها فى “هدى و معالى الوزير” من أهم أدوارها، و لعل الممثلة القديرة تهانى راشد واحدة من النجمات اللاتى ظُلمن فى الوسط الفنى الذى لم يقدر موهبتها و عطاءها وهو ما دفع البعض ليؤكد أن لو كان زوجها المخرج الكبير الراحل يحيى العلمى مازال على قيد الحياة لكانت تهانى راشد موجودة فى كل الأعمال! مع أن الحقيقة أنها مُمثلة قديرة و لم تستغل يوماً مكانة و موهبة زوجها المُخرج الكبير و يكفى أنها تزوجته 32 عاماً و لم تُقدم معه سوى دورها المُتميز فى مُسلسل رأفت الهجان “سيرينا آهارونى” بعد 20 سنة زواجاً !

كانت تهانى تُبدى دائما سعادة بالغة جداً مؤخراً بأدوار الأم و الجدة التى كانت تُعرض عليها فقالت فى إحدى اللقاءات التليفزيونية بأن تلك الأدوار تُعطيها مُتعة فى الأداء لأنها عملت مع الجيل العظيم للأم فى السينما و الدراما المصرية منهن النجمة العظيمة “أمينة رزق” فى مسلسل «السيرة الهلالية» و لمست عن قُرب كيف كان إخلاصها و إلتزامها بالعمل لدرجة أنها بكت بالدموع عندما حضرت فى موعدها و تأخر تصوير مشاهدها 3 ساعات من أجل فنانة صغيرة مغمورة و متواضعة ! لأنها إنتظرت هذا الوقت دون أن يعتذر لها أحد و كانت مريضة على كرسى متحرك!..

آطال اللهُ عُمر الفنانة تهانى راشد و بارك فى صحتها .

  •  
    11
    Shares
  • 11
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

شارك بتعليق على المقالة!

ضع بصمتك وقل رأيك!

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.