الدراما

المسلسل النادر “العنكبوت”.. ويسألونك عن الروح!

لا تبخل علينا بالمشاركة
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

يعتبر مسلسل (العنكبوت) طراز نادر من اعمال الدراما المصرية، إذ تختص بأدب الخيال العلمي، كتبها د. مصطفى محمود نهاية الستينات تقريبا، ولكن نشرها كرواية مطبوعة حديثا في نهاية الثمانينات. كتب لها المعالجة الدرامية والسيناريو والحوار شريف المنباوي، واخرجها يحيى العلمي عام 1973.

مسلسل العنكبوت

تنتمي الرواية، الى ادب الخيال العلمي ممزوجا مع ادب الجريمة، حيث اهتم الكاتب بإيصال فكرته أكثر من بحثه عن تجميل اللغة والمحسنات البديعية فيها، لهذا جاءت الرواية زاخرة بالمصطلحات العلمية وبأدق التفاصيل، مع وصف دقيق لمعمل طبيب مشرح وادواته التي يستعملها، لذلك جاءت ايضا زاخرة بالأفكار الفلسفية الوجودية العميقة الباحثة في حقيقة الحياة والموت والطامعة في ايجاد اكسير الحياة المنشود قديما وحديثا.

المسلسل تدور أحداثه في قالب بوليسي شيق يمتد لسبع حلقات، عن المهندس راغب والذي يعمل في وحدة أبحاث الراديوم بالقصر العيني، والذي توصل في نفس الوقت لاكتشاف طبي يقوم بتجربته بنفسه على نماذج من البشر، وأمام تلك التجارب اضطر الى قتل عدد من البشر منهم خطيبته ليقوم بإجراء التجارب على جثثهم! الى ان اكتشف ذلك بالصدفة طبيب مخ واعصاب، وعندما فشل بالطرق السلمية في معرفة الحقيقة، فاضطر الى استخدام الحيلة مع المهندس راغب مما أوقعه في عدد من المشاكل.

قام بالبطولة، عزت العلايلي ومحمود المليجي ومديحة كامل وتهاني راشد وعدد من نجوم الشاشة وقتها. المسلسل من النوع النادر الذي لا يعرض الا ضمن قنوات قطاع الإنتاج المصري لا سيما قناة ماسبيرو زمان.

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

شارك بتعليق على المقالة!

ضع بصمتك وقل رأيك!

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.